منتدي العصابة يرحب بكم

منتدي العصابة يرحب بكم

™..::MedoZ Be5iT::..™
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولدخول الاعضاء



شاطر | 
 

 اجمل ما يمكن من الاحاديث القدسيه كلام الله عز وجل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 577
تاريخ التسجيل : 23/12/2009
العمر : 23
الموقع : TheGanG.Y007.CoM

مُساهمةموضوع: اجمل ما يمكن من الاحاديث القدسيه كلام الله عز وجل   السبت مارس 13, 2010 12:31 pm

السلام عليكم

انه كلام الله .. يبين مدى رحمة الله علينا وجوده وكرمه وكم ينادينا ونحن لا نستجيب .. يعطينا ونشكر غيره .. يرحمنا ونسأل الرحمه غيره ..

انا حبيت كلكم تقرأوا الاحاديث ديه ..انا بجد لما بقرأها بحس ان ربنا بيكلمنى بيقولى متيأسش لسا فيه أمل .... جميله جدا بتبين اد ايه ربنا جمل اووووووووووووى

اللهم اغفر لى واجعلى رفيقك فى الجنة واجعلنا ممن يراك كلما يريد يارب العالمين...





يقول الله عز وجل

"إني لأجدنى أستحي من عبدي يرفع إلى يديه يقول يأرب فأردهما فتقول الملائكة إلى هنا إنه ليس أهلا لتغفر له فأقول ولكني أهل التقوى وأهل المغفرة أشهدكم إني قد غفرت لعبدي"


"جاء في الحديث: إنه إذا رفع العبد يديه للسماء وهو عاصي فيقول يارب فتحجب الملائكة صوته فيكررها يا رب فتحجب الملائكة صوته فيكررها يأرب فتحجب الملائكة صوته فيكررها في الرابعة فيقول الله عز وجل إلى متى تحجبون صوت عبدي عنى؟؟؟ لبيك عبدي لبيك عبدي لبيك عبدي لبيك عبدي


عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
( قال الله تعالي : كذبني ابن آدم ، ولم يكن له ذلك ، وشتمني ولم يكن له ذلك . فاما تكذيبه إياي ، فقوله يعيدني كما بدأني ، وليس أول الخلق بأهون على من إعادته ، واما شتمه إياي ، فقوله : اتخذ الله ولدا ، وأنا الأحد الصمد ، لم ألد ولم أولد ولم يكن لى كفواً أحد ) .
رواه البخاري ( وكذلك النسائي ) .


عن ابي هريرة ، رضي الله عنه ، قال : قال النبي ، صلى الله عليه وسلم :
(( يقول الله تعالي : أنا عند ظن عبدي بي ، وأنا معه إذا ذكرني ، فإن ذكرني فى نفسه ، ذكرته فى نفسي . وان ذكرني في نفسه ، ذكرته فى ملأ خير منهم ، وان تقرب الى بشبر تقربت اليه ذراعا ، وان تقرب الى ذراعا تقربت اليه باعا ، وان أتاني يمشي ، اتيته هرولة )) .
رواه البخاري ( وكذلك مسلم والترمذى وابن ماجه )



عن ابي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(( إن الله ، عز وجل يقول يوم القيامة : ياابن آدم ، مرضت فلم تعدني قال : يارب وكيف اعودك وانت رب العالمين ؟ قال : أما علمت أن عبدي فلان مرض فلم تعده ؟ اما علمت انك لو عدته لوجدتني عنده . يابن آدم استطعمتك فلم تطعمني ، قال : يا رب ، وكيف أطعمك وانت رب العالمين ؟ قال : أما علمت أنه استطعمك عبدي فلان لوجدت ذلك عندي ، ياابن آدم استسقيتك فلم تسقني قال يارب كيف اسقيك وانت رب العالمين ؟ قال : استسقاك عبدي فلان فلم تسقه اما انك لو سقيته لوجدت ذلك عندي )) .
رواه مسلم



" يقول الله تبارك وتعالى: "

يا عبادي كلكم جائع إلا من أطعمته فاستطعموني أطعمكم

يا عبادي كلكم عارإلا من كسوته فاستكسونى أكسكم

يا عبادي كلكم ضال إلا من هديته فاستهدونى أهدكم

يا عبادي أنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفر الذنوب جميعا فاستغفروني اغفر لكم

يا عبادي أنكم لن تبلغوا ضري فتضروني ولن تبلغوا نفعي فتنفعوني

يا عبادي لو أن أولكم وأخركم وأنسكم وجنكم كانوا على أتقى قلب رجل واحد مازاد من ملكي شيئا

يا عبادي لو أن أولكم وأخركم وأنسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحدما نقص من ملكي شيئا

يا عبادي لو أن أولكم وأخركم وأنسكم وجنكم قاموا على صعيد واحد فسألوني فأعطيت كل واحد منهم مسألته ما نقص ذلك مما عندي إلا كما ينقص المخيط إذا دخل البحر "




"إني و الإنس و الجن في نبأ عظيم , أخلق و يعبد غيري . أرزق و يشكر سواي . خيري إلى العباد نازل و شرهم إلى صاعد . أتودد إليهم برحمتي و أنا الغني عنهم . و يتبغضون إلى بالمعاصي و هم أفقر مايكونون إلى . أهل ذكري أهل مجالستي .فمن أراد أن يجالسني فليذكرني . أهل طاعتي أهل محبتي , أهل معصيتي لا أقنطهم من رحمتي . إن تابوا إلى فأنا حبيبهم . و إن أبوا فأنا طبيبهم أبتليهم بالمصائب لأطهرهم من المعايب . من أتاني منهم تائبا تلقيتة من بعيد , و من أعرض عني ناديته من قريب . قائلا : عبدي .... أين تذهب ؟
ألك رب سواي ؟ الحسنة عندي بعشر أمثالها و أزيد . و السيئه عندي بمثلها و أعفو . و عزتي وجلالي لو استغفروني منها لغفرتها لهم ."




عن انس رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :
(( قال الله تعالي : ياابن آدم ، انك ما دعوتني ورجوتني ، غفرت لك على ماكان منك ولا ابالي ياابن ادم : لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني ، غفرت لك ياابن آدم : انك لو أتيتني بقراب الارض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا ، لاتيتك بقرابها مغفرة )) .
رواه الترمذى ( وكذلك أحمد ) وسنده حسن .



عن ابي هريرة رضي الله عنه ، ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :
(( يتنزل ربنا ، تبارك وتعالى ، كل ليلة الى سماء الدنيا ، حين يبقى ثلث الليل الآخر ، فيقول : من يدعوني فأستجيب له ؟ من يسألني فأعطيه ؟ من يستغفرني فأغفر له ؟ ))
رواه البخاري ( وكذلك مسلم ومالك والترمذى وابو داود ) .
وفى رواية لمسلم زيادة


عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
(( يجتمع المؤمنون يوم القيامة فيقولون : لو استشفعنا الى ربنا فياتون ادم ، فيقولون : انت ابو الناس ، خلقك الله بيده واسجد لك لك ملائكته ، وعلمك اسماءكل شئ فاشفع لنا عند ربك ، حتى يريحنا من مكاننا هذا ، فيقول : لست هناكم - ويذكر ذنبه ، فيستحيي - ائتوا نوحا ، فانه أول رسول بعثه الله الى أهل الارض فيأتونه فيقول لست هناكم - ويذكر سؤاله ربه ما ليس له به علم فيستحيي فيقول : ائتوا خليل الرحمن فيأتونه فيقول لست هناكم ائتوا موس عبد كلمه الله ، واعطاه التوراه فيأتونه ، فيقول لست هناكم ويذكر قبل النفس بغير نفس فيستحيي من ربه فيقول ائتوا عيس عبد الله ورسوله وكلمه الله وروحه . فياتونه ، فيقول لست هناكم ائتوا محمد ، صلى الله عليه وسلم - عبدا غفر الله له ماتقدم من ذنبه وما تأخر ، فياتونني ، فانطلق حتى استأذن على ربي فيؤذن ، فاذا رايت ربى وقعت ساجدا فيدعني ما شاء الله ، ثم يقال : ارفع راسك وسل تعطه وقل يسمع واشفع تشفع ، فأرفع راسي فاحمده بتحميد يعلمنيه ، ثم اشفع فيحد لي حدا ، فادخلهم الجنة ، ثم أعود ايه فاذا رايت ربي } فاقع ساجدا { مثله ثم اشفع فيحد لي حدا فادخلهم الجنة ثم أعود الثالثة ثم أعود الرابعة فأقول : مابقى فى النار الا من حبسه القرآن ووجب عليه الخلود
رواه البخاري ( وكذلك مسلم والترمذى وابن ماجه )



فى رواية اخرى للبخاري زيادة هى :
قال النبي صلى الله عليه وسلم . يخرج من النار من قال : لا اله الا الله ، وكان فى قلبه من الخير ما يزن شعيره ، ثم يخرج من النار من قال : لا اله الا الله ، وكان فى قلبه من الخير ما يزن برة ، ثم يخرج من النار من قال : لا اله الا الله ، وكان فى قلبه ما يزن من الخير ذرة )) .



* عن رب العزة ... أنه تعالى أوحى الى داود : ( ياداود ، ان العبد ليأتى بالحسنة يوم القيامة ؛ فأحكمه بها فى الجنة ... قال داود : يارب ،ومن هذا العبد ؟ قال : مؤمن يسعى لأخيه المؤمن فى حاجته يحب قضاءها ، قضيت على يديه أو لم تقض. )

عن ابي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(( إن الله إذا أحب عبدا دعا جبريل عليه السلام ، فقال اني أحب فلانا فأحبه قال : فيحبه جبريل ، ثم ينادي فى السماء فيقول : أن الله يحب فلانا فأحبوه ، فيحبه أهل السماء قال يوضع له القبول فى الارض واذا أبغض الله عبدا دعا جبريل فيقول اني أبغض فلانا فأبغضه فيبغضه جبريل ثم ينادي فى أهل السماء : ان الله يبغض فلانا ، فابغضوه . قال : فيبغضونه ، ثم توضع له البغضاء فى الارض )) .
رواه مسلم ( وكذلك البخاري ومالك والترمذى )



* عن رب العزة.. قال: ( ابن آدم عندك مايكفيك ، وأنت تطلب مايطغيك .. لابقليل تقنع ، ولا من كثير تشبع .. اذا أصبحت معافى فى جسدك ،آمنا فى سربك، عندك قوت يومك فعلى الدنيا العفاء .)



* عن رب العزة ... أنه تعالى يقول يوم القيامة : ( أدنوا منى أحبائى .. فتقول الملائكة : من أحباؤك ؟ فيقول : فقراء المسلمين .. فيدنون منه ، فيقول : أما انى لم أزو الدنيا عنكم لهوان كان بكم على ؛ ولكن أردت بذلك أن أضعف لكم كرامتى اليوم ؛ فتمنوا على ماشئتم اليوم فيؤمر بهم الى الجنة قبل الأغنياء بأربعين خريفا . )



* عن رب العزة ... انه تعالى أوحى الى ذى القرنين : وعزتى وجلالى ماخلقت خلقا أحب الىمن المعروف ، وسأجعل له علما .. فمن رأيته حببت اليه المعروف واصطناعه ، وحببت الىالناس الطلب اليه ، فأحبه ، وتوله
فانى احبه .. و من رأيته كرهت اليه المعروف..وبغضت الى الناس الطلب منه ، فابغضه ، ولاتتوله ؛ فانه من شر ماخلقت .)


* عن رب العزة ... قال : ( ماغضبت على أحد غضبى على عبد أتى معصية فتعاظمها فى جنب عفوى .. فلو كنت معجلا العقوبة أو كانت العجلة من شأنى لعجلتها للقانطين من رحمتى ... ولو لم أرحم عبادى الا من خوفهم من الوقوف بين يدى ؛ لشكرت ذلك لهم ، وجعلت ثوابهم منه الأمن لما خافوا . )



* عن رب العزة .. قال : ( انى حرمت الظلم على نفسى ، وجعلته محرما بينكم ، فلا تظالموا ... ياعبادى ، كلكم ضال الا من هديته ، فاستهدونى أهدكم ... ياعبادى كلكم جائع الامن أطعمته فاستطعمونى أطعمكم ... ياعبادى كلكم عار الامن كسوته ، فاستكسونى أكسكم ... ياعبادى انكم تخطئون بالليل والنهار ، وأنا أغفر الذنوب جميعا غير الشرك ، فاستغفرونى أغفر لكم ... ياعبادى ، انكم لن تبلغوا ضرى فتضرونى ، ولن تبلغوا نفعى فتنفعونى ... ياعبادى ، لو أن أولكم وآخركم ، وانسكم وجنكم ، كانوا على أتقى قلب رجل واحد منكم ، مازاد ذلك فى ملكى شيئا ...ياعبادى ، لو ان أولكم وآخركم ، وانسكم وجنكم كانوا على أفجر قلب رجل واحد منكم ، مانقص ذلك من ملكى شيئا ... ياعبادى لو أن أولكم وآخركم ، وانسكم وجنكم قاموا فى صعيد واحد ، فسألونى ، فأعطيت كل انسان مسألته ، مانقص ذلك مما عندى شيئا الا كما ينقص المخيط اذا أدخل البحر ... ياعبادى ، انما هى أعمالكم أحصيها لكم ، ثم أوفيكم اياها : فمن وجد خيرا فليحمد الله ، ومن وجد غير ذلك فلا يلومن الا نفسه .)


* عن رب العزة .. قال : انطلقوا ياملائكتى الى عبدى فصبوا عليه البلاء صبا .. فيصبون عليه البلاء ، فيحمد الله ، فيرجعون فيقولون : ياربنا ، صببنا عليه البلاء كما أمرتنافيقول : ارجعوا فانى أحب أن أسمع صوته .)




* عن رب العزة ... قال : ( وعزتى ، ووحدانيتى ، وارتفاع مكانى ، واحتياج خلقى الي ، واستوائى على عرشى ، انى لأستحى من عبدى وآمتى : يشيبان فى الاسلام ثم أعذبهما )



* عن رب العزة ... قال : ( من عادى لى وليا فقد آذنته بالحرب .. وماتقرب الى عبدى بشئ أحب مم افترضته عليه ... ولايزال عبدى يتقرب الى بالنوافل حتى أحبه .. فاذا أحببته : كنت سمعه الذى يسمع به ،وبصره الذى يبصر به ، ويده التى يبطش بها ، ورجله التى يمشى بها ، وان سألنى لأعطينه ، وان استعاذ بى لأعيذنه .. وماترددت فى شئ أنا فاعله ترددى عن قبض نفس المؤمن يكره الموت وأنا أكره مساءته . )




* قال داود فيما يخاطب رب العزة : يارب ، أى عبادك أحب اليك أحبه بحبك ؟فقال الله تعالى : ياداود ، أحب عبادى الى : تقى القلب .. نقى الكفين .. لايأتى الى أحد سوءا .. ولا يمشى بالنميمة .. تزول الجبال ولايزول .. أحبنى ، وأحب من يحبنى ، وحببنى الى عبادى .. قال داود يارب ، انك لتعلم انى أحبك ، وأحب من يحبك ؛ فكيف أحببك الى عبادك ؟ فقال تعالى : ذكرهم بآلائ وبلائى ونقمائى ..

ياداود ، انه ليس من عبد يعين مظلوما ، أو يمشى معه فى مظلمته الا أثبت قدمه يوم تزول الأقدام. )




* قال موسى : يارب ، انك تغلق على عبدك المؤمن الدنيا .. ففتح الله له بابا من أبواب الجنة فقال تعالى : هذا ماأعددت له ...قال موسى وعزتك وجلالك وارتفاع مكانك ، لو كان أقطع اليدين والرجلين يسحب على وجهه منذ خلق الى يوم القيامة ثم كان هذا مصيره لكان لم ير بأسا قط ... ثم قال : يارب ، انك تعطى الكافر الدنيا .. ففتح له بابا من أبواب النار ، فقال تعالى : هذا ماأعددت له ، فقال : يارب ، وعزتك وجلالك لو أعطيته الدنيا ومافيها ولم يزل فى ذلك منذ خلق الى يوم القيامة، ثم كان هذا مصيره لكان لم يرخيرا قط. )
* قال موسى : يارب ، وددت أنى أعلم من تحب من عبادك فأحبه ... قال تعالى : اذا رأيت عبدى يكثر ذكرى فأنا أذنت له فى ذلك ؛ وأنا أحبه...واذا رأيت عبدى لايذكرنى فأنا حجبته عن ذلك ؛ وأنا أبغضه . )
* قال موسى : يارب ، علمنى شيئا أذكرك وأدعوك به ... قال تعالى :
( ياموسى قل لااله الا الله ) قال : يارب ، كل عبادك يقول هذا ... قال تعالى قل لااله الا الله) ... قال : لااله الا أنت .. يارب، انما أريد شيئا تخصنى به .. قال تعالى ياموسى ، لو أن السموات السبع وعامرهن غيرى والأرضين السبع فى كفة ، ولااله الاالله فى كفة ، مالت بهن لااله الاالله . )


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://thegang.yoo7.com
 
اجمل ما يمكن من الاحاديث القدسيه كلام الله عز وجل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي العصابة يرحب بكم :: ۞ المنتديات العامة ۞ :: .o0o.المنتدى الاسلامي.o0o.-
انتقل الى: